تلميذي مستقبل بلادي

برنامج رأى النور سنة 2008، لمواجهة الظواهر الاجتماعية التي تم تشخيصها في مراكز الاستماع منذ سنة 2004.
بالفعل، فقد كانت دوافع من مثل إدمان المخدرات، العنف، المشاكل النفسية الاجتماعية، والهدر المدرسي وراء تشكيل فرق مكونة من أعضاء شباب في الجمعية لتنشيط الحملات التحسيسية داخل المؤسسات التعليمية.
إثر مشروع شراكة مع المؤسسات العمومية والخاصة، اعتمد برنامج “تلميذي، مستقبل بلادي” استراتيجية عمل مزدوجة:

  • تكوين متطوعين شباب من الجمعية في مجال التدريب الفردي coaching، وفي مجال الكفاءات النفسية الاجتماعية وفي مجال التنشيط الاجتماعي.
  • توفير أنشطة لفائدة تلامذة المؤسسات التعليمية العمومية بواسطة مدربينا الشباب، من خلال التنشيط، وعقد الملتقيات التحسيسية لمواجهة السلوكيات الخطرة، و تنظيم ورشات يدوية، ثقافية ورياضية، وكذا ورشات التطوير الشخصي.

الغاية و الهدف العام من البرنامج

  • توفير قدوة ايجابية ناجحة للتلميذ عن طريق تكوين مهني وتطوير لقدرات الحياة لدى الشباب المتطوع الذي سيؤطره على أن يسهل هذا التكوين اندماجهم في المجتمع والولوج لعالم الشغل؛
  • رفع التنمية الذاتية لدى التلميذ و تشجيع الإبداع في المؤسسات العمومية من اجل الارتقاء بالمنظومة التعليمية؛ رفع مستوى التحصيل الدراسي للتلاميذ؛
  • جعل المدرسة فضاء للتربية على القيم والنجاح وذات محيط بدون مخدرات؛
  • منح دينامية وتعبئة من أجل انخراط تربوي واجتماعي لجميع الفاعلين والمتمدرسين بالمؤسسة التعليمية ولشركائها.

الأهداف الخاصة للبرنامج

بالنسبة للشباب المتطوع:

  • رفع عدد المكونين المحترفين في صفوف شباب الحضن بنسبة 10% سنويا؛
  • رفع نسبة المنشطين الاجتماعين المحترفين في صفوف شباب الحضن بنسبة 10% سنويا؛
  • تدريب 50% من التلاميذ المستفيدين من برنامج التنمية الذاتية من طرف الشباب المكونين المحترفين في الحضن.

بالنسبة لشباب الحي :

تنشيط أيام تحسيسية وتدريبية لفائدة شباب الأحياء المجاورة للمؤسسات التعليمية المستهدفة في العطل المدرسية الرسمية سنويا.

بالنسبة التلميذ :

  • خلق نادي مدرسي لفائدة تلاميذ المؤسسات التعليمية المستهدفة؛
  • تجهيز قاعة للرياضات المتعددة الوظائف تابعة للإعدادية الثانوية ابن هشام مفتوحة على الأحياء المجاورة لها؛
  • ادماج 20% من المستفيدين من برنامج الإقلاع عن المخدرات في برنامج التنمية الذاتية سنويا؛
  • استفادة 100% من التلاميذ من برامج التوعية والتحسيس.

الفئات المستهدفة :

  • الشباب المتطوع في البرنامج والذي يتمتع بمهارة أو خبرة لأداء واجب اجتماعي طواعية وباختيار؛
  • شباب الاحياء المجاورة للمؤسسات التعليمية المستهدفة؛
  • التلميذ ما بين 10 و 19 سنة،
  • التلميذ في وضعية صعبة ( المتأخر عن الدراسة, المتعاطي للمخدرات, المتغيب بكثرة عن الفصول الدراسية)

وسائل تحقيق البرنامج:

  • كوين طاقم اداري مهني في التنشيط الاجتماعي يقوم على النوادي المدرسية؛
  • تكوين فريق من المكونين المحترفين في تنشيط الورشات و تطوير قدرات الحياة من الشباب المتطوع في البرنامج؛
  • تحفيزالتلاميذ للانخراط في البرنامج ب :
    – تنظيم أنشطة تفاعلية بصفة دورية تزكي مبادئ التنمية الذاتية عند التلاميذ،
    – تفعيل النوادي المدرسية بالمؤسسة و تشجيع الإبداع،
    – تفعيل و تطوير الأنشطة الرياضية و التربوية بالمؤسسة؛
    – خلق نوادي مدرسية؛
    – تجهيز قاعة رياضية متنوعة التخصصات داخل المؤسسات التعليمية ومفتوحة على الحي

الحضن بالأرقام

بعض أرقام الجمعية لسنة 2018
0
يتيم ويتيمة مكفولين
0
منحة للطلبة
0
حقيبة مدرسية موزعة على الأيتام
0
أضحية للأرامل

لديك إستفسار؟

لا تتردد في الإتصال بنا

لديك إستفسار؟

لا تتردد في الإتصال بنا

شركاؤنا